تخطي

 دراسة أمريكية: النوم والاستيقاظ مبكرا يقللان من الأفكار السلبية


دراسة أمريكية: النوم والاستيقاظ مبكرا يقللان من الأفكار السلبية
"نام بكّير واصحى بكّير، وشوف الصحة كيف تصير".. مثل سورى عن أهمية النوم والاستيقاظ المبكر والتى يقول الأطباء والمختصون بالصحة إنها من أفضل العادات التى تجعل الإنسان صحيحا. لكن وفقا لموقع ميدكال نيوز توداى فإن دراسة جديدة تذكر أهمية أخرى للنوم والاستيقاظ المبكر، وهى أنها تقلل من الإصابة بالأفكار السلبية، حيث كشفت أن الأفراد الذين ينامون فى وقت متأخر يعانون من النوم المتقطع وزيادة الأفكار السلبية مقارنة بالنوم المبكر. قاد الدراسة بروفيسور جاكوب نوتا من جامعة بنجهامبتون فى نيويورك وربطت بين مشاكل النوم والنظرة السلبية للمشكلات وعدم القدرة على السيطرة على الأمور، والقلق كثيرا بشأن الماضى والمستقبل والمعاناة من الأفكار المزعجة. ويقول قادة الدراسة بأن مثل هذه الأفكار ترتبط بزيادة التعرض لاضطراب القلق العام، والاكتئاب الشديد واضطراب ما بعد الصدمة والوسواس القهرى، وكل هؤلاء المرضى عادة ما يواجهون مشاكل فى النوم. وشملت الدراسة 100 من طلبة الجامعة والذين شاركوا فى استبيانات عن عادات النوم لديهم ما بين عدد الساعات والنوم والاستيقاظ وكشفت أن النوم المبكر وزيادة عدد ساعات النوم ترتبط بقلة الأفكار السلبية، بينما العكس فى السهر وقلة النوم.

الاربعاء 31 ديسمبر 2014 الساعة 9:15 ص | المشاهدات : 509