تخطي

 دراسة أمريكية: زيت فول الصويا المعدل وراثيا غير صحى


دراسة أمريكية: زيت فول الصويا المعدل وراثيا غير صحى
قد تصاب بخيبة أمل إذا اعتقدت أن زيت فول الصويا المعدل وراثيا أفضل من الطبيعى، فقد أظهرت دراسة أجريت على مجموعة من فئران التجارب من قبل باحث أمريكى أن زيت فول الصويا المعدل وراثيا (GM) غير صحى مقارنة بالزيت الطبيعى، حيث يدفع إلى السمنة وزيادة فرص مرض السكر والكبد الدهنى. وأوضح الباحثون، أن زيت فول الصويا المعدل وراثيا لا يحتوى على الدهون غير المشبعة والمزيد من الدهون غير المشبعة الأحادية التى تعتبر الواقية للقلب السليم، ولكن لم يتم اختباره للآثار التمثيل الغذائى على المدى الطويل سوى فى الدراسة الحالية. وأوضحت الأبحاث أنه على الرغم من أن زيت فول الصويا المعدل وراثيا ليس صحيا بالشكل الكافى إلا أنه لا يسبب مقاومة للأنسولين. وقد قارن الباحثون آثار كل من الزيوت فى تجارب أجريت فى المختبر على الفئران، حيث قدمت لأربع مجموعات من الفئران كل مجموعة تضم 12 فأرا، والوجبات الغذائية المختلفة لمدة 24 أسبوعا. وتلقت المجموعة الضابطة اتباع نظام غذائى منخفض الدهون (بواقع 5% من السعرات الحرارية اليومية من الدهون)، فى حين تلقت مجموعات أخرى اتباع نظام غذائى مع 40% من السعرات الحرارية اليومية من الدهون. وقد لوحظ أن الفئران اللاتى غذيت بنظام غذائى مع زيت فول الصويا المعدل وراثيا كان أسوا على الكبد الدهنى، والحساسية المفرطة تجاه الجلوكوز والسمنة المفرطة، مقارنة بمجموعة الفئران التى تم تغذيتها بزيت جوز الهند. وتشير هذه النتائج إلى أن حمض اللينوليك يمكن أن يسهم فى مقاومة الأنسولين والسمنة، ولكن هذا المكون كان مجهولا فى زيت فول الصويا المعدل وراثيا.

الاحد 8 مارس 2015 الساعة 10:52 ص | المشاهدات : 558