تخطي

 لكبر الحجم.. النساء السود أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدى


لكبر الحجم.. النساء السود أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدى
كشفت دراسة علمية حديثة أن النساء السود أكثر عرضة من النساء البيض لزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدى، نظراً لزيادة كثافة وحجم الثدى لديهن. • ارتباط كثافة الثدى بالسرطان وقالت مؤلفة الدراسة الدكتورة آن مارى مكارثى، من مستشفى ماساتشوستس العام فى بوسطن، خلال بيان صحفى للجمعية الأمريكية لأبحاث السرطان، إن كثافة الثدى ترتبط مع خطر الإصابة بسرطان الثدى، وهذا يستهدف استراتيجيات الوقاية لهؤلاء النساء. • النساء السود أكثر عرضة للإصابة بالسرطان ووجد الباحثون خلال الدراسة المنشورة مؤخراً فى الموقع الطبى الأمريكى “Health Day News”، أنه من حيث الحجم والمساحة، كانت النساء السود أكثر كثافة للثدى من النساء البيض، وذلك بعد الأخذ فى اعتبار السن والوزن. • كثافة الثدى تصعب الكشف عن سرطان الثدى وأوضح الباحثون أن هذا أمر خطير جدا، لأن كثافة الثدى تجعل من الصعب الكشف عن سرطان الثدى عن طريق الأشعة، لافتين إلى أن هذا يزيد من خطر التعرض لهذا المرض . نشرت الدراسة فى عدد إبريل من مجلة الجمعية الأمريكية لأبحاث السرطان .

الاربعاء 22 أبريل 2015 الساعة 6:37 ص | المشاهدات : 748