تخطي

 إقالة مدير مستشفى ديروط بعد وفاة طفل


إقالة مدير مستشفى ديروط بعد وفاة طفل
قرر الدكتور عادل عدوي، وزير الصحة والسكان، إعفاء مدير مستشفى ديروط المركزي من منصبه، وتكليف مديرية الشؤون الصحية بأسيوط بتعيين مدير جديد للمستشفى، على خلفية واقعة وفاة طفل (4سنوات) بسبب الإهمال.

ترجع الواقعة إلى وصول الطفل المقيم بقرية بني يحيى التابعة لديروط، بمعرفة أسرته إلى مستشفى ديروط المركزي في الأول من سبتمبر الجاري، وتم الكشف عليه بالاستقبال حيث كان يعاني من زرقة بالجسم، وأعراض هبوط بالقلب وارتشاح رئوي، نتيجة الإصابة بلدغة عقرب، وتم إعطائه أمبولات ضد الحساسية، بينما لم يتم إعطاءه مصل ضد لدغ العقرب لعدم وجود المصل بالمستشفى بالرغم من وجوده بالإدارة الصحية بديروط، وبالمركز الصحي المجاور للمستشفى.

ومع احتياج الحالة إلى العناية المركزة؛ تم تحويله بسيارة إسعاف إلى مستشفى الأطفال الجامعي، وبمجرد وصول الطفل للمستشفى تم إعطائه الأدوية اللازمة، إلا أن الحالة العامة كانت سيئة، مما أدى لوفاة الطفل صباح يوم 2 سبتمبر نتيجة هبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية.

شمل قرار الوزير تحويل الواقعة إلى الشؤون القانونية بالوزارة، وإحالة الأمر إلى النيابة الإدارية بأسيوط للتحقيق مع كل من مدير المديرية ومدير الطب العلاجي ومدير الطوارئ ومدير الصيدلية بالمستشفى.

الاربعاء 10 سبتمبر 2014 الساعة 10:26 ص | المشاهدات : 799