تخطي

 الدكتورة إمتياز حسونة تكشف الوضع الكارثي لمستشفى دسوق العام


الدكتورة إمتياز حسونة تكشف الوضع الكارثي لمستشفى دسوق العام
قالت الدكتورة امتياز حسونة، عضو مجلس نقابة الأطباء، إنه قد تم تقديم بلاغ إلى محافظ كفر الشيخ، ووكيل وزارة الصحة بالمحافظة، بشأن استمرار مسلسل الاعتداء اليومي على أطباء مستشفى دسوق العام، حيث تم الاعتداء على نواب المستشفى مرتين مساء يوم 13 يوليو الماضي، مرة قبل صلاة العشاء ومرة أخرى في تمام الساعة الواحدة صباحا.

وأضافت الدكتورة امتياز أنه جاء على لسان نواب المستشفى حينها "حاولنا نكلم السيد المحافظ أو أيى حد من المسئولين سواء مجلس المدينة أو إدارة المستشفى محدش رد علينا ولا سألوا فينا كل نواب المستشفى والاستقبال، ومش عارفين يشتغلوا في هذه الظروف لحين تأمين الاستقبال ويستغيثون طلبا للمساعدة قبل الاعتداء الثالث".

وتابعت الدكتورة امتياز "أشار نواب المستشفى إلى أن نقطة شرطة المستشفى ( داخل ) المستشفى بعيدة عن الاستقبال بحوالى 200 متر، ووصف الاطباء المستشفى بالخرابة التى لا ترقى لتقديم الخدمة، وأكدوا على أنهم على أتم استعداد للعمل إذا ما تحسنت خدمات المستشفى التي تفتقر رعايتها المركزة لتوصيله أكسجين مركزي رغم وجود عدد 2 أجهزة تنفس صناعي لا يتمكنون من تشغيله ويضطرون لتحويل الحالات".

الاحد 14 سبتمبر 2014 الساعة 11:04 ص | المشاهدات : 577