تخطي

 وزارة الصحة: مصر خالية من الإصابة بفيروس الإيبولا


وزارة الصحة: مصر خالية من الإصابة بفيروس الإيبولا
الت وزارة الصحة اليوم الجمعة، إن مصر خالية تماما من أي حالات مشتبه بها أو مؤكدة للإصابة بفيروس الإيبولا حتى الآن.

وقال وزير الصحة الدكتور عادل العدوي، في تصريح أوردته وكالة أنباء الشرق الأوسط، إن هناك تنسيقا كاملا بين وزارتي الصحة والخارجية لمتابعة المصريين بالدول التي حدث بها إصابات بفيروس الإيبولا.

واحتجزت وزارة الصحة مساء أمس، مواطن مصري يبلغ من العمر 35 عامًا، احترازيا، كان قد سبق إصابته بفيروس إيبولا منذ حوالي شهرين، أثناء إقامته بدولة سيراليون، وتقوم وزارة الصحة بمتابعة حالته بالتنسيق مع وزارة الخارجية.

وأشار عادل العدوي إلى أن وزارة الصحة تقوم بإجراءات احترازية حيال القادمين (مصريين وأجانب) من الدول التي حدثت بها إصابات بفيروس الإيبولا، ويتم متابعة حالاتهم الصحية لمدة ثلاثة أسابيع عقب الوصول.

وكان رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، دعا خلال كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، إلى ضرورة تكاتف المجتمع الدولي للتصدي لوباء الإيبولا، الذي تتعرض له عدد من دول غرب أفريقيا.

وقال إن "مكافحة هذا المرض هي مسؤولية جماعية لرفع المعاناة عن غير القادرين، كذلك لتوفير الحماية لعالمنا الذي تنحسر المسافات فيما بين أرجائه بفضل طبيعة العصر وما بلغه من كثافة التواصل".

السبت 27 سبتمبر 2014 الساعة 11:22 ص | المشاهدات : 647