تخطي

 محافظ بنى سويف يطلب استبعاد وكيل وزارة الصحة بعد وفاة سيدة نتيجة الإهمال


محافظ بنى سويف يطلب استبعاد وكيل وزارة الصحة بعد وفاة سيدة نتيجة الإهمال
طلب المستشار محمد سليم، محافظ بنى سويف، من وزير الصحة، الدكتور عادل العدوى، استبعاد وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، عقب وفاة أم داخل أحد المستشفيات الخاصة نتيجة الإهمال الطبى الذى لحق بها وأدى لوفاتها أثناء الولادة.

وقال «سليم»: لن أترك حق أسرة المتوفاة، وهناك تحقيقات تجريها الشؤون القانونية مع عدد من أطباء المستشفى الذى توفيت فيه الأم وسيتم إعلانها خلال 48 ساعة، مشيراً إلى محاربة الفساد فى كل مكان.

كانت زوجة سائق «توك توك» توفيت داخل مستشفى خاص نتيجة الإهمال الطبى، وقال زوجها طه رمضان الجزار، 35 سنة، إن زوجته ضياء محمد عبدالله فى العقد الثالث من عمرها دخلت أحد المستشفيات الخيرية بمدينة بنى سويف لتضع وليدها فخرجت جثة هامدة.

وقال «سليم» إنه قرر إطلاق اسم السيدة على شارع بقرية قمبش الحمراء بمركز ببا، موضحاً أن هذه أول مرة يطلق فيها اسم «متوفاة نتيجة الإهمال الطبى» على شارع لتكون رمزاً على غيبة الضميرعند المسؤولين بقطاع الصحة.

وأمر «سليم» بسرعة الانتهاء من التقرير الطبى لتحديد المخطئ ومحاسبته حال وجود إهمال أوتقصير، لافتا إلى أنه لن يتهاون مع أى تقصير أو إهمال يمس صحة المواطن.

من جانبه، وجه زوج المتوفاة الشكر للمحافظ، وقال إن زوجته هى رابع حالة تموت بسبب الإهمال فى ذلك المستشفى المشؤوم، وراح فى حالة بكاء وهو يقول: «حسبى الله ونعم الوكيل، وربنا ينتقم منهم حرقوا قلبى على زوجتى وحرموا 3 أولاد من أمهم وأصبحوا يتامى».

الاثنين 16 مارس 2015 الساعة 7:51 ص | المشاهدات : 467