تخطي

 المؤتمر الدولي الـ3 لجمعية الشرق الأوسط لجراحة العمود الفقري


المؤتمر الدولي الـ3 لجمعية الشرق الأوسط لجراحة العمود الفقري
تنظم جمعية الشرق الأوسط لجراحة العمود الفقري، مؤتمرها الثالث بالقاهرة لأول مرة في الفترة من 12 إلى 14 مايو برئاسة الدكتور عبدالحفيظ شهاب الدين رئيس قسم المخ والأعصاب بمستشفى الساحل التعليمي.

ويعرض المؤتمر الابتكارات والاكتشافات والتحديات الجديدة في مجال جراحة العمود الفقري والنخاع الشوكي، ومناقشتها من خلال ورش العمل التي تبدأ يوم 11 مايو، إذ يتم عرض حالات تعليمية تفاعلية مع الأطباء بمستشفى الساحل التعليمي بإشراف البروفسير أورتيل الجراح الألماني العالمي، في إطار التعليم الطبي المستمر.

وأكد شهاب الدين، أن 28 دولة ستشارك في المؤتمر هذا العام، وأكثر من 90 من كبار الباحثين على مستوى العالم في مجال جرحات العمود الفقري، مشيرا إلى أن المؤتمر سيستعرض الكثير من الأبحاث المتطورة، ومنها استئصال الفقرات العنقية الضاغطة على النخاع دون وضع شرائح أو مسامير، والجراحات الدقيقة للعمود الفقري وتثبيت الفقرات دون فتحات جراحية كبيرة، كما سيتم الكشف عن الجراحات الدقيقة والمعقدة للعمود الفقري، والتي تتم في #مصر مثل التزحزح الفقاري من الدرجة الرابعة، بالإضافة إلى مناقشة طرق تشخيصية جديدة للعمود الفقري.

ومن جانبه أشار استشاري المخ والأعصاب ونائب رئيس المؤتمر ورئيس قسم المخ والأعصاب بمستشفى معهد ناصر، الدكتور محمد محي الدين، أن هناك العديد من ورش العمل سيتم عقدها على هامش المؤتمر ومنها ورشة عمل لجراحات المنظار للعمود الفقري والنخاع الشوكي، بإشراف من البرفسور الألماني العالمي أورتيل.

وأضاف أن هناك ورش عمل لهشاشة عظام الفقرات وكيفية علاجها بالتقنيات والأساليب الحديثة، وكذلك استخدام جهاز الحث الحركي أثناء إجراء جراحات العمود الفقري والنخاع الشوكي، مشيرا إلى أن هناك طرق تشخيص مستحدثة لأورام النخاع الشوكي وكيفية العلاج.

تنظم جمعية الشرق الأوسط لجراحة العمود الفقري، مؤتمرها الثالث بالقاهرة لأول مرة في الفترة من 12 إلى 14 مايو برئاسة الدكتور عبدالحفيظ شهاب الدين رئيس قسم المخ والأعصاب بمستشفى الساحل التعليمي.

ويعرض المؤتمر الابتكارات والاكتشافات والتحديات الجديدة في مجال جراحة العمود الفقري والنخاع الشوكي، ومناقشتها من خلال ورش العمل التي تبدأ يوم 11 مايو، إذ يتم عرض حالات تعليمية تفاعلية مع الأطباء بمستشفى الساحل التعليمي بإشراف البروفسير أورتيل الجراح الألماني العالمي، في إطار التعليم الطبي المستمر.

وأكد شهاب الدين، أن 28 دولة ستشارك في المؤتمر هذا العام، وأكثر من 90 من كبار الباحثين على مستوى العالم في مجال جرحات العمود الفقري، مشيرا إلى أن المؤتمر سيستعرض الكثير من الأبحاث المتطورة، ومنها استئصال الفقرات العنقية الضاغطة على النخاع دون وضع شرائح أو مسامير، والجراحات الدقيقة للعمود الفقري وتثبيت الفقرات دون فتحات جراحية كبيرة، كما سيتم الكشف عن الجراحات الدقيقة والمعقدة للعمود الفقري، والتي تتم في #مصر مثل التزحزح الفقاري من الدرجة الرابعة، بالإضافة إلى مناقشة طرق تشخيصية جديدة للعمود الفقري.

ومن جانبه أشار استشاري المخ والأعصاب ونائب رئيس المؤتمر ورئيس قسم المخ والأعصاب بمستشفى معهد ناصر، الدكتور محمد محي الدين، أن هناك العديد من ورش العمل سيتم عقدها على هامش المؤتمر ومنها ورشة عمل لجراحات المنظار للعمود الفقري والنخاع الشوكي، بإشراف من البرفسور الألماني العالمي أورتيل.

وأضاف أن هناك ورش عمل لهشاشة عظام الفقرات وكيفية علاجها بالتقنيات والأساليب الحديثة، وكذلك استخدام جهاز الحث الحركي أثناء إجراء جراحات العمود الفقري والنخاع الشوكي، مشيرا إلى أن هناك طرق تشخيص مستحدثة لأورام النخاع الشوكي وكيفية العلاج.

الاحد 10 مايو 2015 الساعة 7:05 ص | المشاهدات : 930