تخطي

  استقالة 125 موظف بمستشفى البداري بأسيوط بعد واقعة تعدي الأهالي عليهم لعدم وجود أطباء


 استقالة 125 موظف بمستشفى البداري بأسيوط بعد واقعة تعدي الأهالي عليهم لعدم وجود أطباء
قام أكثر من 125 ما بين طاقم التمريض وموظفي الاستقبال والعمال و16 طبيب بمستشفى البداري المركزي بتقديم استقالتهم على خلفية التعدى عليهم من قبل أهالي متوفي، اليوم، لعدم وجود أطباء بالمستشفى، ووفاة المريض بعد أزمة قلبية حادة.
أعلنت نجلاء عبد العليم رئيس قسم التمريض بالمستشفى اننا اليوم قمنا بتقديم استقالة جماعية معلنين الإضراب عن العمل لحين البت في مشكلة نقص الأطباء بالمستشفى وتكرار واقعة تعدى أهالي علينا لعدم وجود أطباء وخاصة في الحالات الخطيرة التي لا يستطيع طبيب الاستقبال أو التمريض القيام بإسعافها.
و قال رمضان أمن بالمستشفى “لم نطالب بزيادة مرتبات أو حوافز ولكن نطالب بتوفير أطباء وخاصة أن مستشفى البدارى المركزى تخدم قطاع كبير من مواطنين البدارى الذين بتميزون بكثرة حوادث الثأر مما يجب أن تكون جاهزة لاستقبال الحالات في كل الاوقات.
وفى نفس السياق قال رئيس مركز ومدينة البدارى أنه بمجرد اخطارنا لمديرية الصحة بما يحدث في مسنشفى البدارى المركزى حضرت لجنة متابعة برئاسة الدكتور أحمد انور وكيل وزارة الصحة وتم عمل مذكرة لرفعها للمجلس المحافظة بجميع تجاوزات الأطباء بالمستشفى منوهآ عن رفض الدكتور أحمد انور جميع الاستقالات المقدمة من تمريض وموظفين المستشفى واعدآ اياهم بالحل الفورى للأزمة.

الخميس 30 يوليو 2015 الساعة 8:59 ص | المشاهدات : 1277