تخطي

 دراسة أمريكية: عدم تواصل الآباء مع أبنائهم سبب رئيسى فى سمنة الأطفال 4


دراسة أمريكية: عدم تواصل الآباء مع أبنائهم سبب رئيسى فى سمنة الأطفال  4
تكشف الإحصاءات الأمريكية أن معدلات السمنة بين أطفال الأقليات فى الولايات المتحدة أعلى من المعدلات العامة، مما يشير إلى وجود عامل خاص بهم. لكن وفقا لموقع ميديكال نيوز توداى فإن دراسة أمريكية جديدة على الأطفال اللاتينين المقيمين فى الولايات المتحدة كشف فيها الباحثون أن 1 من كل 5 من آباء لهؤلاء الأطفال لا يخبره بشكل مباشر بزيادة وزنه، كما أنه فى بعض الأطفال يقف حاجز اللغة بين أطباء الرعاية الأولية والأطفال مما يصعب التواصل لإخبار الطفل بطبيعة وزنه. تمت الدراسة فى مركز ساوث ويسترن الطبى وقادها بروفيسور كريتسى تورر الأستاذ المساعد فى طب الأطفال والطب الباطنى، والذى يقول إنه يجب توفير مترجم بين الأطباء وبين أطفال الأقليات أو اعتماد أطباء من مزدوجى اللغة، كما يجب أن يخبرهم آباؤهم مباشرة بزيادة وزنهم. هذا لأن زيادة الوزن فى الأطفال تعرضهم إلى السكرى من النوع الثانى وما يرتبط به من مضاعفات وأمراض، كما يجب على الآباء عن إخبار أبنائهم بزيادة الوزن عدم استخدام كلمة "سمنة أو كرش أو دهون" بل استخدام مصطلح زيادة الوزن فقط، وذلك لعدم التأثير السلبى على الطفل.

الثلاثاء 11 نوفمبر 2014 الساعة 6:58 ص | المشاهدات : 618