تخطي

 "ديلى ميل":تناول القهوة والشاى بانتظام يقلل محيط الخصر ويحمى من السكر


كشفت دراسة طبية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة كولدج لندن البريطانية، وشملت ما يقرب من 9000 شخص، عن خبر سار يهم كل عشاق القهوة والشاى، حيث ذكرت أن تناول ثلاثة فناجين من القهوة والشاى بشكل منتظم، قد يساهم بشكل ملحوظ فى الحد من خطر الإصابة بمرض السكر من النوع الثانى، أحد أخطر الأمراض المزمنة التى تصيب أكثر من 315 مليون شخص على مستوى العالم، منهم 8 ملايين مصرى. وفسر الباحثون ذلك، مشيرين أنه قد يرجع إلى أن الأشخاص الذين يتناولون القهوة والشاى بشكل منتظم غالباً ما يمتلكون محيط خصر أصغر ومؤشر مقياس كتلة "BMI" أقل مقارنة بالأشخاص الذين يتناولون كميات صغيرة من هذه المشروبات المنشطة. وكما كشف الباحثون أن القهوة قد تساهم فى خفض الضغط الدموى، وهو يخالف المعتقدات الطبية الموروثة التى أكدت عكس ذلك، مضيفين أن زيادة محيط الخصر وارتفاع كل من مؤشر الكتلة وضغط الدموى يرفع فرص الإصابة بمتلازمة الأيض، التى ترفع خطر حدوث السكر وأمراض القلب والسكتة الدماغية. وأوضح الباحثون البريطانيون أن عاشقى القهوة والشاى يعانون فى الأغلب من أعراض أقل من متلازمة الأيض، وذلك يرجع إلى احتواء هذه المشروبات على تركيزات عالية من المركبات البوليفينولية المضادة للأكسدة، والتى تثبط جميع المواد الكيميائية التى تسبب حدوث الالتهابات. جاءت هذه النتائج على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية فى التاسع من شهر ديسمبر الجارى.

الاربعاء 10 ديسمبر 2014 الساعة 7:56 ص | المشاهدات : 578