تخطي

 أستاذ كبد: من الصعب إيجاد تطعيم يحمى من فيروس سى لتحوره المستمر


أستاذ كبد: من الصعب إيجاد تطعيم يحمى من فيروس سى لتحوره المستمر
رغم أن هناك تطعيمات كثيرة تم التوصل إليها، للحماية من بعض الفيروسات مثل فيروس الأنفلونزا، وفيروس بى، وفيروسات أخرى كثيرة، إلا أنه حتى الآن ورغم الأبحاث التى تجرى لإيجاد تطعيم يحمى من فيروس سى فأنه صعب تحقيقه، نظرًا لأن فيروس سى كما أثبتت الأبحاث يغير شكله بشكل دائم ويتحور بسرعة، مما يجعل إيجاد تطعيم للفيروس صعب تحقيقه. ويقول الدكتور فتحى الغمرى أستاذ الباطنة والكبد بطب الأزهر، إن هناك صعوبة فى إيجاد فاكسين أو تطعيم لهذا المرض، وذلك لتغيير شكله وتركيبة بسرعة أكثر مما هو متصور. وقال د. فتحى، إن البرنامج القديم لعلاج فيروس سى والمتمثل فى الإنترفيرون والريبافيرن لم يحقق المطلوب فى التخلص من الفيروس والقضاء عليه، بل بالعكس فإن أعداد المرضى قبل استخدام هذا البرنامج كان أقل من استخدامه وهذا يرجع إلى عدم نجاح البرنامج فى نصف الحالات فهناك نحو 250 ألف مريض كان من المفترض علاجهم باستخدام الإنترفيرون والريبافيرين ولكن لم يتم علاج سوى 125 ألف مريض فقط. وأشار "الغمرى"، إلى أنه إذا علمنا أن كل مريض يعدى 3 أشخاص سنويا، فإن النتيجة حدوث إصابات جديدة سنويا، بالإضافة إلى الحالات المصابة بالفعل أما العلاجات الحديثة فإننا ننتظر تعميم هذه الأدوية بشكل أكبر بعد إثبات نجاحها فى علاج النوع الرابع وتوفيرها مثل الهند بسعر أقل وفى متناول الجميع لتقليل العبء على الدولة هذا جنبا إلى جنب مع تفعيل برامج الوقاية لمنع حدوث إصابات جديدة. وأوضح "الغمرى"، أن هذه الأدوية تمنع تكاثر الفيروس داخل الخلية الكبدية وتقضى عليه تماما طبقا للدراسات العالمية رغم قلتها ونأمل أن يكون عام 2015 هو عام اكتشاف أدوية أكثر فاعلية، وأقل تكلفة فى علاج فيروس سى حتى يمكن القضاء نهائيا على فيروس سى فى مصر.

الثلاثاء 23 ديسمبر 2014 الساعة 8:46 ص | المشاهدات : 570