تخطي

 أخصائية تغذية تقدم طرقا لزيادة فوائد "البيض" وتغيير أشكال تقديمه


أخصائية تغذية تقدم طرقا لزيادة فوائد
لا يتناول أغلب الأطفال البيض مقليا أو مسلوقا، وبشكله المعتاد ينفرون منه، وهو ما يستوجب إضافة بعض المثيرات عليه، حتى يمكنهم تناوله دون أن يشعروا بوجوده فى الطعام. فالبيض يحتوى على نسب من العناصر لا حصر لها، يحتاجها جسم الطفل للبناء، فهو أهم عناصر الغذاء للنمو بشكل طبيعى وصحى، وهو ما يستدعى تناول الطفل له 3 مرات أسبوعيا على الأقل، فالبيض يمكن أن يكون إفطارا مغذياً، وقد يكون عشاء لذيذاً . وقد تساهم بعض الإضافات البسيطة على البيض فى تغيير شكله وإضافة بعض العناصر المفيدة لصحة الطفل، حسبما توضح الدكتورة راندا سعد أخصائية التغذية، موضحة أن البيض يحتاج إلى بعض الإضافات الهامة والتى تزيده رونقا ومذاقا جميلا. وتابعت، ضعى بعض اللبن والخضار المقطع، والبقدونس الكثير مع القليل من جبن الموتزاريلا أو الرومى على البيض، واخلطيهم واقليهم، ويظهر البيض بشكل ومذاق رائع وغنى بالعناصر المفيدة، وطريقة أخرى يمكنك إضافة البيض المخفوق إلى سندوتشات البرجر أو شرائح اللحم والدجاج وعلى أن يكون طبقة شديدة الرقة وفوقها الكثير من الجبن المفيد، ليعطى الطفل فوائد صحية غير مسبوقة ". وأضافت "يمكنك إضافة البيض المسلوق والمقطع إلى قطع شديدة الصغر إلى السلطات التى يعشقها الأطفال لمزيد من الألون، فضلا عن إمكانية تحميره فى الزبد الطازج وتقطيعه".

الاثنين 29 ديسمبر 2014 الساعة 10:43 ص | المشاهدات : 474