تخطي

 باحثون أمريكيون يتوصلون لعلاج التصلب العصبى المتعدد بالخلايا الجذعية


باحثون أمريكيون يتوصلون لعلاج التصلب العصبى المتعدد بالخلايا الجذعية
يعد مرض التصلب العصبى المتعدد أحد الأمراض المناعية التى لا يوجد لها علاج حقيقى حتى الآن، وفيه تفقد الألياف العصبية فى الدماغ غلافها الدهنى مما يؤدى إلى ضعف سرعة توصيلها وتلفها ومشاكل أخرى تظهر فى هيئة أعراض عصبية ونفسية. ووفقا لموقع هيلث داى الطبى الأمريكى فإن الباحثون فى معهد سرطان الدم فى كلورادو فى الولايات المتحدة الأمريكية قد طوروا علاجا لمرضى التصلب العصبى المتعدد وتم تجربته على مدى 3 سنوات وحقق نتائج مذهلة. يقول الباحثون إن العلاج يستخدم الخلايا الجذعية فى إعادة جهاز المناعة وبرمجته لعدم مهاجمة الألياف العصبية، وجاءت النتائج بأن 8 من كل 10 مرضى لم يحدث لها أية أحداث سلبية متعلقة بالمرض خلال فترة الدراسة، و9 من كل 10 مرضى لم يصابوا بأية حالات انتكاس طوال 3 سنوات خلال تجربة العلاج. يقول دكتور ريتشارد ناش قائد الدراسة والأستاذ بالمعهد أن النتائج مذهلة، لكنها تحتاج إلى الخروج والتطبيق على عينات عشوائية من المرضى، حيث أنهم جربوه فقط على عينة من 24 من المرضى الذين يعانون من حالات صعبة من التصلب العصبى المتعدد. ويضيف ناش أن الطريقة الجديدة فى العلاج لا تتجاوز مخاطرها مخاطر جراحة زراعة النخاع فى مرضى سرطان الدم، فقط هى التكلفة الزائدة عن إجراء زراعة النخاع، وتشمل القضاء على جهاز المناعة تماما وإعادته باستخدام الخلايا الجذعية لكن بصورة جديدة صحية.

الاربعاء 31 ديسمبر 2014 الساعة 9:16 ص | المشاهدات : 482