تخطي

 7 أضرار لإهمال علاج حبوب الظهر أهمها الإصابة بالقرح


7 أضرار لإهمال علاج حبوب الظهر أهمها الإصابة بالقرح
أرسلت قارئة تقول: "أعانى حبوب الظهر منذ 10 سنوات ولم أهتم بعلاجها، فهل هناك أضرار لإصابتى بها طوال هذه الفترة؟". تجيب الدكتورة مها سعيد أخصائية التناسلية مؤكدة أن إهمال علاج حبوب الظهر أحد أكثر الممارسات الخاطئة التى يمارسها البعض، وهناك الكثير من الأضرار لإهمال علاج هذه الحبوب والتى تحتاج لعناية خاصة، حتى لا تترك آثارا وتصبح سببا فى مشكلات مستقبلية. وأكدت أخصائية الجلدية على أن بثور الظهر حالة طبيعية لتغير الهرمونات فى مرحلة الشباب، إلا أن إهمال علاجها يسبب العديد من المضاعفات الجلدية الخطيرة ومنها: -إهمال علاج حبوب الظهر قد يؤدى إلى التهابها أكثر وانتشارها فى البطن والكتفين والذراعين فيصبح علاجها أصعب. - يسبب اختلاطها بالعرق فى فصل الصيف، زيادة البكتيريا والفطريات فى الظهر، والتسبب رائحة غير محببة. -إهمال علاج حبوب الظهر يسبب حالة من الألم خلال سند الظهر لفترات طويلة. -قد يتطور إلى الالتهابات والقرح الجلدية، وانتشار الحساسية. -إهمالها يسبب آثار سوداء لا تختفى مع الزمن، مما يشوه شكل الجسم خاصة لدى الفتيات. -إهمال علاجها ينقل العدوى للوجه والساقين. -قد تصبح مقدمة للإصابة بالخراريج الخطيرة.

الاثنين 25 مايو 2015 الساعة 6:47 ص | المشاهدات : 787