تخطي

 عشان مايفهمش الدين غلط.. كيف تتحدث مع طفلك عن الموت والنار والشيطان


عشان مايفهمش الدين غلط.. كيف تتحدث مع طفلك عن الموت والنار والشيطان
أسئلة كثيرة تتلقاها من طفلك عند بداية الحديث معه عن المفاهيم الدينية، قد ينجح البعض فى تقديم إجابات مقنعه لهم وقد يعجز البعض الآخر عن الرد. الدكتور جمال فرويز استشارى الطب النفسى، يرى أن الخطاب الدينى الموجه للأطفال يجب وأن يتناسب أولا مع أعمارهم، و أن يعتمد على الترغيب فقط، بعيدا عن كل ما يثير الخوف أو الشك. ويوضح فرويز أن هناك بعض المصطلحات التى يجب أن نراعى حجم المعلومات التى تقدم للطفل بشأنها ونتعامل معها بحذر شديد وأهمها مفهوم الموت فهو كلمة لا يجب أن نذكرها أمام الطفل أو أن نشرح ماهيتها، وعندما يساءل عنه، فهو سفر طويل لنا جميعا أن نسافره فى وقت محدد، فالأطفال وحتى سن الحادية والثانية عشر يكون تفسيرهم للكلمات بمعناها وليس بما وراء اللفظ، فعندما نذكر للطفل أن من يموت يذهب إلى الله، فقد يعتقد بأن الموت هو وسيلته لرؤية أعزائه المتوفين، ويمكن أن يؤدى ذلك إلى كوارث حقيقة نقابلها يوميا. المفهوم الثانى كما يوضحه فرويز هو جهنم وعقاب الله ويؤكد أن من أخطر الأمور التى يجب الحذر من ذكرها للطفل نهائيا هى أن الله يعاقبنا بحرقنا فى النار، فأى كانت أخطاؤه تكون الوسيلة هى الترغيب فى دخول الجنة والحصول على رضا الله وحبه وذكر الخالق بالرحمة والمغفرة والمحبة فقط وهذا حتى سن الرابعة عشر. الشيطان أيضا من المفاهيم التى يجب التنبه لموعد التحدث عنها مع الطفل، ما تخبره لطفلك عن الشيطان يبدأ فى العاشرة، بتعريف كونه عدو لنا ويجب أن نتجنب ذكر أن الشيطان هو من يأمرنا بارتكاب المعاصى فتلك الطريقة تخلق طفلا لا يتحمل مسئولية أخطائه، ويمكنه أن يلقى اللوم على الشيطان فى جميع أفعاله السيئة .

الاحد 12 يوليو 2015 الساعة 9:09 ص | المشاهدات : 825